Lebanon News I ليبانون تابلويد : أخبار الساعة من لبنان والعالم!


هل يعود ميقاتي للمرة الرابعة الى السراي؟

يجري الرئيس اللبناني ميشال عون استشارات مع نواب البرلمان يوم الخميس لاختيار رئيس وزراء جديد.

الأربعاء ٢٢ يونيو ٢٠٢٢

اخبار ليبانون تابلويد الآن عبر خدمة
اضغط هنا

من المتوقع أن يكلف  رئيس الجمهورية  في نهاية الاستشارات النيابية الملزمة رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي لولاية جديدة، وفقا لما ذكرته مصادر سياسية، ليظل على رأس السلطة التنفيذية في وقت تستعد فيه البلاد لتحديات مالية وسياسية كبيرة في الأشهر المقبلة.

وسيحصل ميقاتي على  دعم أكثر من 50 من أصل 128 نائبا، بعد تأييد الثنائي الشيعي وعدد من النواب السنة.

وإذا حصل ميقاتي على أصوات العدد الأكبر من أعضاء البرلمان في الاستشارات مع النواب فسيعمد الرئيس عون إلى تسميته لتشكيل الحكومة ليرأس الحكومة للمرة الرابعة، وفي مراحل صعبة.

سيتعين على ميقاتي توجيه لبنان  مع تنفيذ خطة التعافي الاقتصادي التي تهدف إلى ضمان برنامج إنقاذ بقيمة ثلاثة مليارات دولار من صندوق النقد الدولي للتصدي للانهيار المالي للبلاد في ظل انقسام سياسي بشأن معالجة خسائر القطاع المالي بما يقدّر بأكثرمن 70 مليار دولار.

وفي حال نجح ميقاتي في تشكيل الحكومة فهي لن تدوم طويلا ، فبعد انتهاء ولاية الرئيس عون في 31 تشرين الأول، من المفترض أن ينتخب البرلمان رئيسا جديدا سيكلف شخصية سنية أخرى بتشكيل حكومة.

وكان جبران باسيل رئيس التيار الوطني الحر أعلن في وقت سابق هذا الشهر أنه لن يدعم ميقاتي.

وأعلن حزب القوات اللبنانية،  أنه لن يرشح أحدا.

ومن المنتظر أن تصوت مجموعة من البرلمانيين المستقلين الجدد لصالح نواف سلام.

 وأعلن رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع من معراب ان كتلة "الجمهورية القوية" لن تسمّي احدا في الاستشارات النيابية غدا لرئاسة الحكومة، باعتبار ان المرشحَين المطروحَين اي الرئيس نجيب ميقاتي والقاضي نواف سلام لا تتوافر فيهما المواصفات المطلوبة للوصول الى حكومة جدية. 

وعقدت كتلة التنمية والتحرير النيابية إجتماعها الدوري برئاسة الرئيس نبيه بري تلا عضو الكتلة النائب قاسم هاشم البيان الذي صدر كاشفا عن أن الكتلة سوف تعلن  إسم مرشحها لتشكيل الحكومة بعد لقائها رئيس الجمهورية في الموعد المحدد لها.

وأملت الكتلة  ان تفضي الإستشارات لانجاز حكومة وطنية جامعة قادرة على مجابهة التحديات التي تثقل كاهل اللبنانيين لاسيما إقتصادياً وصحياً ومالياً .  حكومة تراعي في التكليف كما في التأليف التوازن الوطني والروحي الدقيق.

أكّد كلّ من النواب ميشال معوّض،أشرف ريفي،فؤاد مخزومي، وأديب عبد المسيح، أنّهم لن يقوموا بتسمية الرئيس نجيب ميقاتي لرئاسة الحكومة.

  وإثر اللقاء، عُقد مؤتمر صحافيّ أعلن خلاله معوّض عن قرار مبدئيّ "للعمل المشترك ضمن إطار كتلة ستعلن قريباً".

وشدّد على أنّ "هذا اللقاء هو أولّاً لقاء للتشاور بموضوع الساعة وهو الاستشارات النيابية الملزمة في قصر بعبدا، يوم غد لتكليف رئيس جديد للحكومة، كما أنّه لقاء سيتحوّل إلى اجتماع دوريّ بغية العمل ضمن إطار كتلة نيابيّة ستُعلن قريباً"، مضيفاً "قمنا اليوم بجولة أفق ونحن على تواصل وعلى علم بالمواقف المتعدّدة للكتل النيابيّة، وبالأخصّ الكتل المعارضة".


أحدث مقاطع الفيديو
مشاهدة :8614 الخميس ٣٠ / يناير / ٢٠٢٢
مشاهدة :5690 الخميس ٣٠ / يونيو / ٢٠٢٢
مشاهدة :5585 الخميس ٣٠ / يناير / ٢٠٢٢
معرض الصور